وقع شبكة الحسيني يستعرض قالا وتدوينات السيد عبدالرح ن العزي الاعرجي الحسيني وكذلك الخد ات ال ساعدة التي يقد ها لل جت ع في ختلف ال جالات
انت هنا : الرئيسية » عام » أين أجد الكربوهيدرات

أين أجد الكربوهيدرات

تعتبر الكربوهيدرات واحدة من أهم المواد الموجودة في الغذاء المتوازن، وتشمل السكريات، والألياف، والنشويات، فدماغ الإنسان في ساعات الصباح الأولى يحتاج إلى مواد سكرية، فالعقل السليم في الجسم السليم، حيث تقوم الكربوهيدرات بوظائف عدة في جسم الإنسان، فهي تمده بالطاقة الضرورية لبدء يومه بحيويه ونشاط، كما أنها تدخل في تكوين جدر الخلايا، وعند ازياد نسبتها يقوم الجسم بتخزين الفائض منها على شكل دهن، لحين الاستفادة منه، كما أنها من المكونات الرئيسية للحموض النووية. يجب أن تتراوح نسبة الكربوهيدرات في النظام الغذائي الصحي من 45 إلى 65 %، وينصح خبراء التغذية بتناول الكربوهيرات المعقدة مثل الخضروات والفواكه والبقول، حيث يكون هضمها أبطأ من الكربوهيدرات البسيطة والتي تتواجد في الحلويات، والمشروبات الغازية، والتي تسبب زيادة في الوزن عند الإكثار منها حيث إنّ كل واحد جرام من الكربوهيدرات يعطي 4 سعرات حرارية، والتي إما أن تستهلك كطاقة عند بذل مجهود جسدي، أو أن تخزن كدهون، وتقسم الكربوهيدرات إلى عدة أنواع، أولها السكريات الأحادية وهي الأبسط والأسرع هضما، مثل الجلوكوز وهو الغذاء الرئيسي للمخ ويجوجد في المعكرونة والبطاطا والحليب، وهناك أيضاً الفركتوز وهو أكثر السكريات حلاوة ويوجدفي الفواكه لذلك سمي بسكر الفاكهة. وتعتبر السكريات الأحادية البسيطة واحدة من أسباب ارتفاع السكر في الدم مما تزيد من الشعور بالجوع، واستهلاك كمية اكبر من الطعام. تنشأ السكريات الثنائيه من اتحاد وحدتين من السكريات البسيطه، فعند اتحاد الجلوكوز مع الفركتوز يتكون لدينا السكروز ويوجد في قصب السكر، أمّا إذا اتحدت وحدتين من الجلوكوز مع بعضهما فيتكون لدينا المالتوز ويوجد هذا السكر في الشعير، أمّا الكربوهيدرات المعقدة فنجدها في الحبوب مثل الفول، والبازيلاء، والشوفان وتكون صعبة الهضم، حيث إنّ الجسم يحتاج إلى وقت أطول لهضمها، وتشمل الكربوهيدرات المعقدة النشا والسيليلوز و الجلايكوجين، وينشأ النشا من ارتباط العديد من جزيئات الجلوكوز مع بعضها، ويوجد النشا في العديد من الأطعمة مثل القمح والبطاطا والذرة، أمّا السيليلوز ويتميز بعدم قدرته على الذوبان في الماء، فيوجد في جدر الخلايا النباتية، حيث تحتوي جميع الفواكه والخضراوات عليه، وتعتبر أوراق وسيقان النباتات مصدرا مهما للسيليلوز مثل الملفوف والسبانخ والكرفس، حيث إنّ الأكثار من تناول هذه المواد يساعد الجسم في التخلص من الفضلات، أمّا الجلايكوجين ويسمى أيضاً بالنشا الحيواني فيوجد في خلايا الكبد والعضلات، وعندما ينقص الجلوكوز في الدم يقوم الجسم بتحويل الجلايكوجين لتعويض النقص. لذلك يجب الاعتدال في تناول الكربوهيدرات لأن عدم تناولها قد يسبب الخمول، وضعف الذاكرة، وقلة التركيز ويجب تناول الألياف بكثرة لما لها من فائدة في تحسين الجهاز الهضمي، وبقاء الجسم بعيدا عن السمنة المفرطة.

عن الكاتب

aza_aza_2003@yahoo.com'
عدد المقالات : 2198

© 2013 شبكة الحسيني

الصعود لأعلى