انت هنا : الرئيسية » 2016 » ديسمبر » 09

ابن خلدون وعلم الاجتماع

ابن خلدون هو عبد الرحمن بن محمد بن الحسن. من مواليد مدينة تونس عام 732هـ في أسرة متواضعة وتوفي ابن خلدون في شهر رمضان المبارك عام 808هـ في القاهرة و دفن هناك . كما يعتبر ابن خلدون مؤسس علم الاجتماع . ومن المعروف أن ابن خلدون يتمتع بمكانة علمية مرتفعة سواء على الصعيد العربي أو الصعيد العالمي كما شغل ابن خلدون الكثير من المهام خلال حياته فتنقل بين كثير من المناصب الإدارية والسياسية كذلك ، وشارك في العديد من ا ...

إقرأ المزيد

حضارة مصر القديمة

حضارة مصر القديمة مصر " أم الدنيا " هي تلك الدولة العربية التي تقع في اقصى الشمال الشرقي لقارة افريقيا , والتي تطل على البحر الابيض المتوسط من جهة الشمال , وعلى البحر الاحمر من جهة الشرق , ويفصلها عن قارة اسيا قناة السويس . تعرف مصر بأنها تحتوي على أقدم الحضارات على وجه الارض , فما هي هذه الحضارات ؟ ولماذا سكنت مصر ؟ وما هي بقايا هذه الحضارات وآثارها؟ هذا ما سنتحدذ عنه الان . منذ القدم كانت الناس تهاجر الى ...

إقرأ المزيد

أنواع المعادن

يعرف المعدن بأنّه مادة طبيعية ذات تركيب كيميائي مميز أو متغير في نطاق محدود وله تركيب بلّوري داخلي ثابت ويظهر أحياناً على شكل بلورات، و التركيب الكيميائي والتركيب البلوري يحددان صفات المعدن. كما توجد المادة الكيميائية على صورة معدن أو أكثر وبشكل مختلف، فمثلاً يوجد الكربون في الطبيعة على صورة معدن الألماس وهو أصلب المعادن المعروفة كما يوجد على صورة معدن الجرافيت وهو من أقل المعادن صلابة. الأنظمة البلورية : ت ...

إقرأ المزيد

تصنيف التفاعلات الكيميائية

للتفاعلات الكيميائية أثر كبير في حياتنا، فبدونها لا يمكنك لأي عملية أن تتم، فمثلاً السيارة تحتاج لتفاعل الجازولين عن طريق الإحتراق لتسير السيارة، وكذلك النبات والإنسان والحيوان، وجميع العمليات الحيوية والكيميائية على سطح الأرض، و إن ما يحدث عند تفاعل العناصر مع المركبات ما هو إلا كسر للروابط الكيميائية في المواد المتفاعلة وبالتالي تكوين روابط جديدة، أي بمعنى آخر: تفكك أو انحلال مواد، وتكوُّن مواد جديدة من ا ...

إقرأ المزيد

الذرة

كان يعتقد قديماً أن الذرة أصغر جزء في المادة، ولا يمكن تقسيمها لجزء أصغر منها؛ ولذلك سميت بهذا الإسم، حيث اشتقت من الاسم الغريقي "اتومس". لكن فيما بعد تم اكتشاف مكونات الذرة، وأنها تحتوي جسيمات أصغر منها . إنّ كل المواد تتكون من ذرات، كما أثبت "دالتون" في القرن 19، وقد تكون تلك الذرات أحادية في الترتيب، أو على شكل مجموعات متلاصقة تسمى جزيئات . مجموعة الذرات المتشابهة في الشكل والكتلة والحجم تشكل العنصر، أما ...

إقرأ المزيد

تأثير التحفيز على نفسية

١ تأثير التحفيز على نفسيّة الإنسان ٢ العوامل المؤثّرة على فاعليّة الحوافز ٣ الشروط الواجب توافرها لضمان نجاح الحوافز ٤ علاقة الحوافز بالأداء الوظيفي ٥ الصّعوبات التي تواجه تطبيق الحوافز تأثير التحفيز على نفسيّة الإنسان يؤثّر التّحفيز بشكلٍ عام على الإنجاز الذي يقوم به الإنسان سواء في البيت أو العمل، ويجعله محبّا للشيء الّذي يقدم على فعله، ولذلك يؤثّر على نفسيّته في عدّة أمور منها: زيادة نواتج العمل من حيث ك ...

إقرأ المزيد

أهمية إعادة التدوير

منذ الثّورة الصناعيّة في أوروبا في القرن الثّامن عشر ازدادت الصّناعات يوماً بعد يوم، ممّا أدّى إلى زيادة مُطّردة بكميّات النّفايات النّاتجة من الصّناعة. كما أنّ تزايد أعداد سكّان العالم وازدياد الكثافة السكانيّة في المدن والتطوّر الصناعيّ والتكنولوجيّ الهائل أدّى إلى زيادة كميّة الموادّ المُستهلَكة، والتي أدّت بدورها لإنتاج كميّات كبيرة من النّفايات الصّلبة بمُختلف أشكالِها وأنواعها. وتعدّدت طرق الحكومات لل ...

إقرأ المزيد

الطاقة الايجابية

البيئة الإيجابية المحيطة بالأشخاص ، لها دور مهم في تعزيز وتطوير الطاقة الإيجابية لدى الفرد ، يتوجب على الفرد أن يختار بعناية ودقة الأشخاص المحيطين فيه والذي يتعامل معهم بشكل جيد ، لأن الفرد يتأثر كثيراً بالأشخاص المحيطون به ، وحتى لايؤثرون على طاقته الإيجابية ، والطاقة الإيجابية هي التي تولد الإصرار والإرادة لدى الفرد على تحقيق أهدافه وغاياته ، وضرورة التركيز على الأمور المتعلقة باللاوعي بأمور المشاعر الداخ ...

إقرأ المزيد

طرق حل المشكلات

في كثير من الأحيان نعاني من المشكلات التي تتراكم في حياتنا ، ولا نجد لها أي طريقة للحل ، ولكن في الغالب يكون هناك بعض الطرق التي نرتئي إليها في بعض المواقف الصعبة التي تحتاج إلى تفكير ، وعلاج سريع للمشكلة ، بدون حصول أي مضاعفات على المشكلة ، فلا تزيد ، ولا تقل ، وحتى في الأوقات الصعبة ، نحتاج في معظم الأوقات إلى تصرفات حكيمة ، تكون ناتجة عن وعي ، وقدرة عقلية واسعة ، من أجل الحصول على حل جيد ، وأمن للمشكلة . ...

إقرأ المزيد

التفكير السلبي

حياة الإنسان هي انعكَاس لطريقة تفكيرُه، سواء كانت هذه الطّريقة سلبيّة أو إيجابيّة، وأفكارُه هي إنعكاس عن تصّوراته، وهناك تطابُق مُباشِر بين طريقة تفكير الإنسان وتصرُفاته تِجاه مُختلف الأمور والمواقف التي يتعرّض لها، فالأفكار السّلبية تترُك أثرها السّيء وكثيراً ما كانت هذه الأفكار سبب في تضييع الفُرص الذّهبيّة في حياة الإنسان، ومانِعاً من أنْ يتولّى الإنسان زِمام نفسِه ويمضي قُدماً لتحقيق أهدافِه، فالفِكر ال ...

إقرأ المزيد

© 2013 شبكة الحسيني

الصعود لأعلى